تؤكد الملحقية الثقافية في سفارة سلطنة عمان في واشنطن بالتالي:

  • أن الفترة الحالية ستكون أكثر صرامة في إصدار التأشيرات. وتحث الطلاب العمانيين على اتباع قواعد السلامة والتأكد من عدم احتواء الهواتف النقالة الخاصة بهم على أي محتوى فاضح أو معارض حتى وإن كان لغرض المزاح كون الأمر في غاية الحساسية.
  • كما يجب على العمانيين في الولايات المتحدة عدم التأخر في دفع أية غرامات أو مخالفة مرورية أو ما شابهها وعدم التغيب عن موعد المحاكمة إن وجدت، كون مثل هذه الأشياء قد تؤثر على الإقامة في الولايات المتحدة الأمريكية.
  • وأوضحت الملحقية: في الوقت الحالي خلال شهري فبراير ومارس لا يسمح للطلبة العمانيين بالسفر إلى السلطنة إلا في أمر مهم جدًا شرط إبلاغ الملحقية ومكتب الطلاب الأجانب الموجود في كل الجامعات الأمريكية، مع ضرورة إخطار الملحقية بتاريخ السفرولا يسمح بالسفر إلا بعد أخذ الموافقة من الملحقية وذلك في الوقت الراهن لحين استقرارالأوضاع.
  • وقال د.طلال البلوشي: نظرًا لما ورد إلى الملحقية الثقافية من معلومات عن قيام بعض الطلاب بإيجار أو اقتراض أسلحة نارية من محلات الرماية من أجل التمرن على استخدام السلاح داخل الأماكن المخصصة لها بهذه المحلات، والذي يخالف المادة 18 فقرة 5 من القانون الفيدرالي الخاص بحظر بعض الأشخاص حاملي التأشيرات المؤقتة (Nonimmigrant Visa) من حيازة السلاح في الولايات المتحدة الأمريكية. وحيث إن هذه المادة تشمل جميع الطلبة والطالبات الدارسين في الولايات المتحدة الأمريكية بتأشيرة دراسية (F1). ومن منطلق حرص الملحقية الثقافية على عدم وقوع طلابنا وطالباتنا في مثل هذه المخالفات والتي تتعارض مع الأنظمة والقوانين الفيدرالية للولايات المتحدة الأمريكية، نأمل من جميع المبتعثين والمبتعثات تجنب مثل هذه الممارسات طوال فترة وجودهم في الولايات المتحدة.
  • حذف أي محتوى غير مقبول من الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر.
  • والحذر عند الرد على الأسئلة وعدم البوح عن الأيديولوجيات السياسية أو الدينية.
  • اتباع القواعد واللوائح الأمنية المفروضة من قبل الولايات المتحدة بدقة.
  • عدم محاولة تحميل أي أفلام أو مقاطع فيديو لأنها قد تحيل إلى السجن لاعتبار الأمر غير قانوني حفاظًا على حقوق الطبع والنشر. كما أن على الطلاب العمانيين الاستفسار عن هوية المحققين أو طلب أوامر التفتيش إذا كان هناك من يريد البحث في أماكن سكنهم، والاتصال على الفور بالسفارة والملحقيةالثقافية.
  • كما يجب على كل طالب وطالبة استخراج الهوية التعريفية الأمريكية أو رخصة القيادة الأمريكية كل حسب الولاية التي يدرس بها لتجنب استخدام جواز السفر وضمان عدم فقدان الجوازأواستخدامه بصورةغيرصحيحة وحفظه في مكان آمن.
  • تجنب التجمعات والأماكن المشبوهة والحرص على السير في الطرقات الآمنة المأهولة، وعدم السير على شكل مجموعات أو منفردين في أوقات متأخرة من الليل بل عدم الخروج ليلًا إلا في حالات الضرورة القصوى على أن يكون بصحبتكم شخص آخر.
  • عدم الخوض أو المزاح في كل ما من شأنه أن يضعكم في دائرة الشبهة أو الاتهام بما ليس لكم فيه كالمزاح في المسائل والمواضيع الأمنية، وكذلك أخذ الحيطة والحذر من قيام بعض الجماعات المناهضة للإسلام بمظاهرات معادية، وتجنب الوجود قرب هذه التجمعات أو التعليق عليها.
  • عدم تقديم أو جمع التبرعات النقدية أو العينية لأية جهات أو أشخاص، ويقتصر التبرع على حملات التبرع التي يعلن عنها رسميًا في الجامعة أو الجمعيات الخيرية المرخص لها في الولايات المتحدة.
  • الابتعاد عن مواقع التواصل الاجتماعي غير المعروفة، وعدم استخدام صور (البروفايل) التي تعطي انطباعًا خاطئًا عن الطالب مثل صور المسلحين أو الملثمين. وكذلك الابتعاد عن أية جهات أو شخصيات مشبوهة ممن يكون لها توجهات تؤيد أو تتعاطف مع الجماعات الدينية أو الفكرية المتطرفة أو المصنفة كمنظمات إرهابية داخليًا أو إقليميًا أو دوليًا، وعدم زيارة مواقعها على الإنترنت، مع ضرورة مراجعة قوائم الأصدقاء والمتابعين في شبكات التواصل الاجتماعي، وعدم قبول الصداقة أو متابعة الشخصيات المشبوهة.
  • الحرص على عدم احتواء الأجهزة والجوالات على أي مواد قد تضعكم في دائرة الشبهة والاتهام، كمقاطع مرئية أو صوتية تتعلق بالعنف أو الدعوة له أو الاضطهاد، أو الصور والمقاطع الإباحية، أو أي برامج أو أفلام غير أصلية، حيث قد يتم تفتيش الأجهزة ومصادرتها في المطارات مع اتخاذ بعض الإجراءات القانونية، مع ملاحظة أن بعض الأجهزة تحفظ ملفات الصور ومقاطع الفيديو المحملة تلقائيًا.
  • المصدر: جريدة الشبيبة