يسرني أن أرحب بكم في موقع وزارة الخارجية  الذي تم تصميمه من جديد وفق احدث المواصفات الفنية في عالم مواقع الفضاء الالكتروني… مع مراعاة الانسجام والتوافق الكامل مع الخطة الاستراتيجية للدولة في مجال بناء برامج الحكومة الالكترونية الذي تنفذه الهيئة العامة لتقنية المعلومات في البلاد.

لقد تم تحديث المعلومات التي يحتويها الموقع قدر الامكان, وذلك نظرا لحجم المعلومات الهائل سواء كانت حديثة او تاريخية اوغيرها,…. وعليه, فانني ارحب بكل الزوار آملا منهم عدم التردد في ابداء اية ملاحظات او اضافات من شأنها ان تساهم في اثراء الموقع …..وكذلك تم الارتباط بالمواقع الحكومية والمواقع الاعلامية والبعثات العمانية في الخارج ووزارات الخارجية في الدول الشقيقة والصديقة وبعض مراكز الابحاث العالمية لتسهيل سبل البحث والحصول على المعلومات المطلوبة بكل سهولة ويسر.

كما ان من مميزات الموقع الجديد, انه سيكون متحركا ومستجيبا للتطورات الاتصالية,حيث سيتواجد على الفيسبوك والتويتر واليوتيوب والهواتف الذكية وتخصيص مساحة جيدة داخله لتعزيزثقافة التحاور والتواصل الاجتماعي مع الزوار الكرام واستطلاع ارائهم ومقترحاتهم بشكل مستمر ان شاء الله.

  ان من اهم اهداف الموقع, هوتعريف الزائر بأهم مرتكزات السياسة الخارجية العُمانية ومواقفها إزاء أبرز القضايا الإقليمية والدولية وتسهيل الوصول في الوقت ذاته الى المعلومات والخدمات ذات الصلة بالمهام التي تضطلع بها الوزارة.

الرؤية :

الاجادة في الاداء الدبلوماسي بما يعكس الرؤية الاستراتيجية التي حدد مجالاتها واطرها, جلالة السلطان المعظم حفظه الله ورعاه ,والتي تعزز وشائج الاخوة وروابط الصداقة والمساهمة في توطيد الأمن والسلام الدوليين.

الرسالة:

 أن اقامة السلام وصيانته في العالم أمران ضروريان لخير البشرية جمعاء وان هذا الاسهام لا يمكن الحفاظ عليه إلا إذا كان قائما على قواعد راسخة من العدالة وأسس ثابتة من التفاهم بين جميع الأمم “.

القيــــــــــم :

  • الولاء والاخلاص لجلالة السلطان المعظم والحفاظ على المصالح المشروعة والحيوية للسلطنة.
  • كما نسعى دوما الى تعزيز قيم العمل الجماعي والاجادة  فيه.. وتطوير العاملين في المجال السياسي والدبلوماسي والحرص على تقديم الخدمات المطلوبة للمواطنين العمانين والمراجعين والمستفيدين من الخدمات التي تقدمها الوزارة وبعثاتها في الخارج .كذلك نحرص دوما على تقديم كل التسهيلات الممكنة للبعثات الدبلوماسية للدول الشقيقة والصديقة المتواجدة في سلطنة عمان.
  • تحرص سلطنة عُمان في نسج علاقاتها الدولية على إنتهاج سياسة منفتحة على العالم تنسجم في جوهرها مع التقاليد العمانية العريقة التي تمتاز بالتسامح والتفاعل مع الآخر على أساس من الاحترام المتبادل مع مراعاة الحقائق الجيوستراتيجية والإبتعاد عن التشنج والمواقف الأيديولوجية المؤقتة.

واخيرا, نأمل ان يحقق هذا الموقع الإستفادة المرجوة منه لكافة الزائرين واهلا وسهلا بكم دائما …

minmofa

يوسف بن علوي بن عبدالله
الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية